المدينة الذكية

رؤية المدينة الذكية

بناء المدينة المستقبلية لقطر التي تعزز أسلوب حياة الشعب القطري وتمكن الشركات التجارية من خلال خدمات فعالة ومستدامة توفرها بنية تحتية متكاملة لتقنية المعلومات والاتصالات.

مقدمة

“المدينة الذكية” مفهوم حديث تم تنفيذه بمناطق معينة في المدن الأكثر تقدمًا في العالم. وتتمثل الفكرة وراء إنشاء المدينة الذكية في توظيف أحدث اتجاهات وأدوات تقنية المعلومات لدعم أساليب حياة الناس والازدهار الاقتصادي للدولة. وتساهم خدمة المدينة الذكية بمدينة لوسيل في تعزيز مكانة المدينة كواحدة من أكثر المدن تقدمًا في قطر.

وستوفر لوسيل بيئة مفتوحة تتميز بتوافر وسائل التكنولوجيا المتطورة والتي تشتمل على كل من شبكات الاتصالات السلكية واللاسلكية لتقديم خدمات متقدمة. وسيمتلك المقيمون بمدينة لوسيل ومجتمع الأعمال والزوار مجموعة متنوعة من مرافق الاتصالات التي ستسمح لهم بالوصول إلى أي شبكة من أي مكان وفي أي وقت.

وتمتد مدينة لوسيل على مساحة 38 كيلو مترًا مربعًا، وتضم أربعة جزر استثنائية و19 منطقة سكنية متعددة الأغراض ومناطق متعددة الاستخدامات ومناطق ترفيهية وتجارية. وسيصل الإجمالي التقديري لسكان مدينة لوسيل إلى 450.000 شخص. كما تضم المدينة وحدات سكنية متعددة ومبانٍ مكتبية ذات أحجام مختلفة و22 فندقًا بتصنيفات دولية مختلفة، وهو ما يجعلها عامل جذب للاستثمار في قطر.

 

مركز لوسيل للقيادة والتحكم

يقع مركز لوسيل للقيادة والتحكم في قلب مدينة لوسيل الذكية حيث ستتمركز عملية إدارة ورصد جميع الخدمات الذكية.

ويتكون مركز لوسيل للقيادة والتحكم من عنصرين رئيسيين مركزيين وهما غرفة عمليات على مستوى عالمي تستخدم كمركز للعمليات ومركز بيانات متطور للغاية.

ويوفر مركز العمليات مرفقًا مركزيًا لإدارة ورصد كافة الخدمات الذكية في جميع أنحاء مدينة لوسيل.

وقد بنيت غرفة العمليات وفقًا لأعلى معايير مراكز التشغيل. وسوف تستضيف غرفة العمليات مشغلي جميع الخدمات الذكية.

كما تستضيف فريق التشغيل والصيانة الذي سيتأكد من عمل المركز على الوجه الأمثل.

 

ويوفر مركز البيانات المعالجة الضرورية ومتطلبات التخزين والشبكات لجميع الخدمات الذكية، مع تمتعه بمرونة التوسع من أجل تلبية الطلب على أي خدمات ذكية إضافية وخطط التعافي من الكوارث.

 

 

Loading...